يا للعار...

تم النشر في 28 كانون الأول 2015

نحن أمام امتحان تاريخي، مادته الوحيدة: انتخاب رئيس للجمهورية. فتفضّلوا وشمِّروا عن قراركم اذا كنتم أحراراً.