عناية عزالدين تسأل: كيف نحقق فرقاً في المعادلة القائمة، ومن خلال الإمكانيات المتوافرة؟

تم النشر في 20 آذار 2018

لعل من أكثر الأسئلة التي طرحتها على نفسي بعد وصولي إلى وزارة الدولة لشؤون التنمية الإدارية هو: هل من جدوى لوجودي في هذا الموقع المسؤول؟ وهل من نتيجة ترتجى؟

إلا أن الآمال التي رأيتها في عيون الناس وسمعتها منهم جعلتني أنتقل إلى مستوى آخر في التفكير، وهو كيف نحقق فرقاً في المعادلة القائمة، ومن خلال الإمكانيات المتوافرة؟