لبنان؟ القيصر وعد وأوباما بارك...

تم النشر في 28 آذار 2016

التشويش على لبنان ووضعه، ومصيره بضاعة محلية من انتاج الموتورين  والهدف لا يزال مخبأ في أدراج بعبدا مبدئياً.