وسط بيروت يعود حياً بناسه

تم النشر في 27 تشرين الأول 2019

يجول المتظاهرون بين الساحتين حيث باتت الأسواق البديلة الشعبية أقوى من المحال التجارية، فعلى طرفي الشارع الداخلي، تفتح "البسطات" وتقفل معاً في توقيت واحد، حيث أصبح لها نظامها الداخلي. بدءاً من بائعي العرانيس والسندويشات الجاهزة وصولاً إلى النراجيل والكعك والمشروبات الساخنة حتى الحلويات، مشاهد لم يعتد اللبناني من قبل رؤيتها في وسط بيروت، فلكل "بسطة" زبائنها والرزق على الله