اذا منّك من ديني إبعد عنّي

تم النشر في 19 آب 2015

ما زال الجيل الشاب اللبناني حتى اليوم يخشى في غالبيته خوض تجربة الزواج المختلط، حتى ولو توافرت العناصر الأخرى لعلاقة ناجحة وقابلة للاستمرار، وكأن تشابه الانتماء الديني او الطائفي هو المعيار الاول والاساسي لأي تناغم بين انسانين. فألم يحن الوقت بعد لتجاوز هذه الرؤية الانقسامية الرجعية في بلادنا؟